تطوير الذات

أهمية القراءة فى حياة الإنسان

لا شك أن القراءة هي إحدى أهم الصفات للوصول للمعرفة، بجانب القراءة يأتي الإدراك للحقائق والأحداث ليس كل شخص سطحي لا يقرأ وإنما لا يملك القدر الكافي من المعرفة.

أهمية القراءة:

غير أن القراءة غذاء للعقل في كل مراحل العمر ولكن أثبتت الدراسات أهميتها للطفل في المراحل الاولي من العمر وأنها تعمل علي تحسين النطق والقدرات الذهنية وفتح افق كثيرة للعقل والتخيل والادراك وتترك أثر كبير في العقل الباطن، بالإضافة إلى الاستمتاع بالتجربة في حد ذاتها، وتعمل على زيادة الاستيعاب في كل المراحل. ويظهر ذلك خلال مراحل التعليم المختلفة، وتذكر دائما انما تزدهر الامم من خلال المثقفين والثقافة تأتي من القراءة الكثيرة فا في يوم من الايام كانت الحضارة العربية والاسلامية في بغداد مركز العالم للمعرفة قبل دخول التتار في يوم من الأيام وكانت تلك الفترة من أكثر الفترات في الحضارة العربية ازدهارا وكانت تنشط خلالها حركات الترجمة من اللغات الأخرى للعربية وكل هذا من اجل القراءة.

كيفية تعلم حب القراءة:

مثلها مثل كل شئ يجب علي الآباء زرع حب القراءة في الأطفال من الصغر, من خلال تخصيص وقت محدد لأطفالهم خلال اليوم و عدم الإطالة حتى لا تشعر الاطفال بالملل ويكون الميعاد المخصص للقراء يكون ثابت بشكل متوازن مع مختلف الانشطة والاشياء التي يمارسها الطفل في حياته لكي يتكون في تفكيره الالتزام والانضباط من ابسط الاشياء والتي تنتقل من العقل الواعي إلى العقل اللاواعي وتنتقل من عادة يمارسها إلى أسلوب حياة يستمر معه خلال مسيرة حياته, واثبتت الكثير من الأبحاث والدراسات علي فاعلية هذه التجارب والتي تجني ثمارها في المستقبل.

الاستمرار في القراءة:

تذكر دائما أن العقل مثل البيت الذي تقوم ببنائه فكل طوب تضعه يمكنها أن تكبر البيت و شيد قصرا  فبناء العقل كبناء القصر فيمكن تشيد افضل القصور والعقول والتي بدورها تزدهر وتتميز عن غيرها والاستمرار في وضع الطوب للبناء يزيد من التحسينات باستمرار مع الوقت, ودائما تذكر ان علية القوم او النخبة دائما يكونون من المثقفين والمميزين وكل ذلك نتيجة حصد الزرع و البناء المستمر خلال السنين التي استمرو فيها بالقراءة لجني هذا المكان.

تعليم الاطفال حب القراءة:

المداومة ثم المداومة تصنع المعجزات فهنالك مثل شعبي شهير يقول ان الزن علي الودان امر من السحر أي بمعنى الاستمرار في فعل شئ ما بشكل دائم ومستمر ان كان كلام او فعل سوف يجني ثماره ايا يكن وهو بالاستمرار, وزرع حب القراءة في الاطفال وتعليم الاطفال حب القراءة يأتي بالاستمرار كما أشرنا قبل قليل وتنظيم الوقت يجعل الوقت ادق وافضل وبالنسبة للكبار الذين يريدون تعلم حب القراءة يكون ذلك من خلال تحديد وقت خلال يومهم لا يقل عن عشرة دقائق او ربع ساعة لقراءة جزء بسيط فقط خلال اليوم وينصح بعد الزيادة في بداية الأمر لعدم النفور و الشعور بالملل و الزهق.

زرع غرس في النفوس:

الأساس في البناء هي القاعدة، والتي عليها ينشئ ما هو قادم فكلما كانت قوية كانت سعة استحملها أكبر وقد صدق المثل الشهير, التعليم في الصغر كالنقش على الحجر فالزرع في النفوس من بداية نشأة الطفل يصلح النتاج والنفوس علي فترتها عند الاطفال يمكن ان تنشأ في اصلاح شكل وصورة.

ماذا نجني من القراءة:

المعرفة ثم المعرفة والمعرفة إحدى أكثر الكنوز النفيسة المجانية المتاحة للجميع في بالقليل من المعرفة يمكن الوصول للهدف والمبتغى المراد الوصول اليه من علم او مكانة او نجاح في مجال ما والاستيعاب المتاح والممكن الذي يكمن في الكتب والتحري من الدقة لما هو مكتوب وما هو مصدره و خلفية عن الكاتب وكتاباته لان يمكن أن يحرف النص عن المراد لنشر المزيد من الجهل كما في هذه الايام مع سهولة الوصول للمعلومة ولكن صعوبة التحقق من صحتها ومصدرها لاختلافها وتحريفها بكل سهولة وذلك عكس الكتب التي ندعي الى الرجوع اليها و المداومة عليها وعدم الاعتماد فقط على المقالات أو المعلومات المتاحة للعامة علي الانترنت وذلك لكثرة التحريفات فيها وعدم دقتها.

أهمية القراءة لحياة الشعوب:

كيف نعرف عن أي شعب ما في العالم ليس له تاريخ! وعي الشعوب وثقافتها هي نتاج ما تم على مر السنين الماضية من قبل التاريخ إلى يومنا هذا, فا الي الان يتم الاشادة و الرجوع لبعض فلاسفة اليونان القديمة والتي كانو جزء من وعي وثقافة الشعب نفسه الذي أنتج فلسفة مازالت تستخدم إلى يومنا هذا وكل هذا كان بسبب حركة الترجمة التي تمت خلال العصر اليوناني من اللغات الأخرى التي اليونانية واطلع عليها الكثير من المفكرين والمثقفين الذين مزجوا المعرفة بالعلم و بثمارها التي هي جزء من حياة الشعوب اليوم, في حياة الشعوب يبدأ الاهتمام بالقراءة والعلم والمعرفة من أعلى السلطات في الدولة نفسها فكانت في عصر الخلافة كان الاهتمام بالقراءة والعلوم بيداء من الخليفة نفسه وكانت أزهى الفترات خلال حكم الخليفة المأمون.

السابق
طريقة تنظيم الوقت
التالي
مواقع التواصل الاجتماعي وتأثيرها على المجتمع

اترك تعليقاً